الموقع مفتتح رسميا على شرف أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور / فيصل بن مشعل آل سعود

عــن المذنب :-

المِذْنَبْ, إحدى محافظات منطقة القصيم. وهي الوجهه الجنوبية للمنطقة, عدد سكانها 70 ألف نسمة في  2010، وتبلغ مساحتها ما يقارب 11800 كم وتقع في إحداثي 52/25 شمالا و 12/44 شرقا, وتبعد عن العاصمة الإدارية مدينة بريدة ما يقارب 65 كم وهي من أشهر جهات القصيم الزراعية لتوفر المقومات الزراعية من تربة خصبة ومياه وفيرة، وقد سمِّيت بهذا الاسم لأنه تلتقي فيها بطون الأودية فقد ورد في القاموس المحيط أنّ المِذنب هو مسيل الماء إلى الأرض .

و المذنب هي الواجهة الجنوبية لـ منطقة القصيم في وسط المملكة العربية السعودية.وكانت تلقب سابقاً (فيحان) وتسمى في الجاهلية (الذنائب) ثم المذانب واتاها مسمى (المذنب) لكونها تقع في أذناب الاودية والشعاب وهذا ماجعلها منطقة غنية التربة نتيجة جلب الاودية عناصر مهمة من مناطق بعيدة تعتبر أكبر مدينة من حيث المساحة الخضراء في منطقة القصيم، كما تعتبر مستقطب لهواة جمع الأثار لما تزخر صخورها بالكنوز المدفونة.

وتستضيف المذنب سنوياً احتفالات وتجمعات شعبية شبابية في منتزهات برية وهي عبارة عن خوض غمار للصحراء متكونة من راليات واختراق ضاحية صحراوي ويقدر عدد الزوار بما فوق 100 ألف نسمة على مدار السنة وتوجد بالمحافظة معالم سياحية لعل من اشهرها سوق المجلس القديم (جنادرية القصيم) ومنتزة المانعية البري ودار الحسياني للتراث و يوجد بها قصور أثريه قديمة ومنتزه الواحات الشرقية ومنتزه خرطم المطل . ومن أشهر منتوجاتها الزراعية ثمرة النخيل السكرية الحمراء وهذا النوع من الثمار من أجود أنواع التمور فهو يتمتع بطعم حلو المذاق لا سيما إذا كان مزروع في أرض ملاح ، أيضا من المتوجات المشهورة في المذنب القمح بنوعيه .

 

راسلنــا